الرئيسية / عروض أسعار / الجمعة السوداء في قطر وافضل العروض من سوق كوم

الجمعة السوداء في قطر وافضل العروض من سوق كوم

الجمعة السوداء في دولة قطر هو يوم الخصومات على العديد من المنتجات، فيقدم فيه العديد من المتاجر خصومات على منتجاتهم لذلك تم تسميته بالجمعة السوداء، أثبتت الإحصائيات أن هناك 70% من سكان دولة قطر على علم بموعد هذه الجمعة في شهر نوفمبر فهو حدث اقتصادي كبير ويتم له العديد من الأشخاص.

الجمعة السوداء ظاهرة كارثية

هذا المسمى لم يأتي من فراغ فحسب المعلومات الصادرة من محرك البحث غوغل (Google) أن هناك ازدياد في اهتمام مستخدمي شبكة الإنترنت بتلك الجمعة خاصة في أخر خمس سنوات، حيث يزيد فيها معدلات الشراء والتسوق بشكل جنوني قد بلغ أكثر من عشر أضعاف نسبة التسوق الطبيعي وذلك وقفًا لخبراء  black-friday.global .

بدأت دولة قطر في معرفة Black Friday في عام 2014، وما زال المهتمين بهذا الحدث في ازدياد، ولكن الإحصائيات تؤكد أنه حتى الآن هناك 33% من الشعب القطري يقومون بالتسوق في ذلك اليوم، وهذه النسبة هي تسجيل أعلى بمقدار 8 % عن العام الماضي.

كذلك الإحصائيات تشير أن 38.60% من المتسوقين يفضلون الشراء عن طريق الإنترنت، ولكن هناك 20.87% يفضلون الشراء من المتاجر العادية، وكذلك 40.53% من المتسوقين سيقومون بعملية التسوق من خلال الجمع بين الإنترنت والمتاجر على أرض الواقع بهدف الاستفادة من جميع العروض.

سوق دوت كوم وعروض الجمعة البيضاء

يطلق متجر سوق وهو موقع عربي وبديل لموقع أمازون الأمريكي على هذه الجمعة بالبيضاء وهو عكس المصطلح الطبيعي والمتعارف عليه؛ لأنه يعتبر هذه الجمعة حدث عظيم مبهج للجميع ويقدم خلالها تخفيضات هائلة، وقد أشار المتجر أن الجمعة البيضاء الخاصة به موعدها يوم الأربعاء القادم أي قبل الجمعة السوداء المتعارف عليه وموعد الانتهاء يوم السبت الذي يليه.

كذلك أكد موقع سوق souq أن في هذا العام وخلال الجمعة البيضاء سيتم عرض منتجات لـ 20 ماركة عالمية وضمها إلى التخفيضات، وسيتم الإعلان عن هذه التخفيضات قبل الجمعة البيضاء بأسبوعين، وهذه التخفيضات ليست حكر على دولة قطر فقط ولكن يمكن لساكني دولة الإمارات والعديد من الدول الأخرى الاستفادة من هذه العروض.

كما أضاف souq أنه قام يرغب في تقديم أفضل جمعة بيضاء لذلك قام بالاشتراك مع العديد من الشركات العالمية والمحلية مثل شركة كريم للتوصيل، بهدف تقديم أفضل العروض هذه السنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *