الرئيسية / أخبار عربية / صحفي إسرائيلي يلمح لتورط الموساد في إغتيال الزواري
58556b03c461886f3f8b4648

صحفي إسرائيلي يلمح لتورط الموساد في إغتيال الزواري

أثار الصحفي والمراسل الإسرائيلي رونين بيرغمان والمعروف بتخصصه في أنشطة أجهزة المخابرات الإسرائيلية تصريحات فيما يتعلق بعملية الإغتيال التي تعرض لها المهندس التونسي محمد الزواري عضو كتائب عز الدين القسام الجناح المسلح لحركة المقاومة الإسلامية حماس، حيث أكد بيرغمان أن الأخبار المنشورة في الصحف التونيسية حول عملية الإغتيال ليست كلها “غير صحيحة” على حد وصفه وهو ما يعطى تلميحا ضمنيا بتورط إسرائيلي في عملية الإغتيال.

من جهة أخرى نشرت صحيفة يدعوت أحرونوت تحليلا حول العملية متضمنة صورة كبيرة ليوسي كوهين رئيس الموساد ومدونة بعنوان العملية الأولى.

وأضاف بيرغمان في تحليله للقناة الثانية الإسرائيلية صباح اليوم أنه إذا كان الموساد هو فعلا من نفذ عملية الإغتيال في تونس فإنهم أمام أول عملية إغتيال يقوم بها جهاز الموساد منذ تولي يوسي كوهين رئيسا له وأشار إلى أنها قد تكون عملية الإغتيال الثانية في إشارة منه إلى عملية إغتيال عمر النايف عضو الجبهة الشعبية والتي نفذت في بلغاريا.

وتأتي هذه التلميحات دون تصريح رسمي من الموساد الذي يستمر في إنتهاج سياسة الخفاء والضبابية.

من حانبه اختار أليسك فيشمان المراسل العسكري في صحيفة يدعوت أحرونوت الإشارة إلى ترك بصمات واضحة خلف العملية مشيرا إلى عملية إختيال المبحوح في الإمارات العربية المتحدة ومحاولة إغتيال خالد مشعل رئييس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية حماس في عمان فشلتا في أن يلقى الإثنان مصرعهما بشكل طبيعي وهو ما أدى إلى فضح دور الموساد في العمليتين.

وكان المهندس التونسي محمد الزواري قد لقى مصرعه في تونس إثر عملية إغتيال، ويشار إلى أن الزواري أحد أعضاء كتائب عز الدين القسام الجناح المسلح لحركة المقاومة الإسلامية حماس والذي أشرف على تصميم وتصنيع طائرات “أبابيل” التي تمتلكها حماس.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *