الرئيسية / أخبار عالمية / حسب وكالة الإستخبارات الأمريكية إنهاء عمليات المراقبة قد يزيد من خطر الإرهاب
A-CCTV-security-camera-001

حسب وكالة الإستخبارات الأمريكية إنهاء عمليات المراقبة قد يزيد من خطر الإرهاب

صرح جورج برينان مدير وكالة الإستخبارات المركزية الأمريكية ، أن ترك عملية المراقبة الحساسة قد يفضي إلى تزايد الأخطار الإرهابية و ذلك في الوقت الذي يتداول فيه مجلس الشيوخ الأمريكي حول مواصلة العمل بتلك البرامج من عدمه.

و مع إقتراب إنتهاء العمل بهذا البرنامج حاول برينان إستمالة نواب مجلس الشيوخ بالعمل على إقناعهم بأن سجلات المكالمات التي تبط الأمريكيين لا يمكن إستعمالها لممارسات مضادة للحريات الفردية و لا تهدف إلا لحماية الشعب الأمريكي.

و قد برينان في تصريح لإحدى وسائل الإعلام الأمريكية أنه ليس بالإمكان السماح بإنهاء العمل بقوانين مكافحة الإرهاب لأنه إذا ما تم التمحيص في خطورة الهجمات الإرهابية في مختلف أصقاع العالم سنعلم أن بلادنا يجب أن تبقى آمنة بشكل كبير.

كما أضاف أن التنظيمات الإرهابية تطورت بشكل كبير و أصبحت تبحث بدقة كبيرة عن أي ثغرة حتى تقوم بتحقيق أهدافها على حد قوله.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *