الرئيسية / أخبار عالمية / بان كي مون يحث على حماية مسلمي الروهينغا من الإرهاب البوذي

بان كي مون يحث على حماية مسلمي الروهينغا من الإرهاب البوذي

أشار بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة إلي قلق المجتمع الدولي بسبب أوضاع مسلمي الروهينغا بولاية راخين في ميانمار داعيا لوضع حل شامل وعاجل لقضية السكان المسلمين.

جاء هذا التصريح خلال كلمة بان كي مون أمس الجمعة أمام تجمع دولي خاص بميانمار يسمي “مجموعة الشراكة بشأن ميانمار” وحث على معالجة مشكلة جنسية المسلمين قبل إجراء الإنتخابات العامة المزمع إجراؤها هذا العام، واضاف بان كي مون بأنه يوجد مؤشرات مثيرة للقلق لإستخدام الخلافات العرقية والدينية قبل إجراء الإنتخابات، وأوضح ان عملية الإصلاح في ميانمار لا يمكن أن تتم دون علاح الأسباب الاساسية لهذه التوترات.

تأتي هذه التصريحات في ظل وجود ما يقرب من 140 ألفا من مسلمي الروهينغا مشردين عقب الإشتباكات الدامية التي تعرضوا لعا على أيدي البوذيين بولاية راخين عام 2012.

وتؤكد بعض الجماعات الحقوقية على تعرض مسلمي الروهينغا لإنتهاكات حقوقية بسبب القيود المفروضة عليهم سواء في إجراءات الزواج أو تسجيل المواليد.

يذكر أن الحكومة في ميانمار قامت بإلغاء قرارا لبرلمان ميانمار كان ينص على منح مسلمي الروهينغا بطاقات تمكنهم من المشاركة في الإنتخابات العامة المزمع إجراؤها هذا العام بسبب رفض البوذيين لهذا القرار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *