الرئيسية / أخبار عالمية / أيرلندا تشهد إستفتاءا شعبيا حول زواج المثليين

أيرلندا تشهد إستفتاءا شعبيا حول زواج المثليين

توجه الناخبون الأيرلنديون اليوم الجمعة إلى صناديق الإقتراع للتصويت في الإستفتاء الخاص بزواج المثليين وسط توقعات بأن يصوت أغلبية السكان الأيرلنديون بنعم لزواج المثليين.

وستكون أيرلندا هي البلد الأوروبي الأولى التي تجيز زواج المثليين عبر إستفتاء شعبي إذا أسفرت النتائج الرسمية عن أغلبية مؤيدة لزواج وليس عن طريق القانون مثل بريطانيا وأخيرا في فرنسا.

ووفق إستطلاعات الرأي فإن حوالي 58% من سكان أيرلندا مؤيدون لزواج المثليين، وفي حال ظهور النتائج الرسمية مؤكدة لتلك التوقعات فإن أيرلندا ستتحول من دولة محافظة ومتمسكة بتعاليم الكنيسة حيث يحرم فيها الإجهاض وكان زواج المثليين يعتبر جرما كبيرا إلى دولة جديدة بعيدة عن التقيد بالكنسية.

وعلى عكس العلاقة بين النظام الفرنسي والكنيسة الفرنسية التي شهدت توترات بسبب قانون العلمانية فإن العلاقة بين الحكومة في أيرلندا والكنيسة الأيرلندية تعتبر علاقة جيدة إلى حد كبير، إلا أنه رغم ذلك جاء سؤال الإستفتاء بصيغة “هل أنت مع مبدأ العدالة في الزواج” لكي تكون غير ملفتة للإنتباه.

كما دعا رئيس الحكومة الأيرلندي مواطنيه إلى التوجه للصناديق ومنحه ثقتهم بالتصويت بنعم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *