الرئيسية / أخبار عالمية / جهود كندية لمنع سفر كنديين للإنضمام إلى داعش

جهود كندية لمنع سفر كنديين للإنضمام إلى داعش

محاولات كندية مختلفة لمنع إلتحاق كنديين بالجماعات الإرهابية في مناطق النزاع بالشرق الأوسط، وتتضمن هذه المحاولات دعوة الأهل إلى التيقظ وإجراءات تشريعية جديدة لمكافحة الإرهاب.

وكانت السلطات الكندية قد أوقفت عشرة شبان في وقت سابق من هذا الأسبوع في مطار مونتريال قبل سفرهم إلى تركيا للتسلل منها إلى سوريا للإنضمام إلى تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا، ويتراوح أعمار الشباب بين الخامسة عشر والثامنة عشر، واكتفى المحققون بإعلان أن أحد أهالي الشباب هو من أبلغ الشرطة مما سمح للسلطات بإيقاف الشباب وإفشال مخططهم للإنضمام إلى تنظيم داعش.

من جانبها أعلنت “ليز تيريو” وزيرة الأمن العام في مقاطعة كيوبك عن عدم مقدرتها على إستيعاب الأسباب التي تجذب الشباب الكندي إلى الإلتحاق بالتنظيمات الإرهابية، وأبدت قلقها من إنتشار فكرة الجهاد لدي الجيل الثاني من المهاجرين.

كما صرح “ستيفن بلاني” وزير الأمن العام الفيدرالي ان الحكومة الفيدرالية ستقوم بتنظيم مؤتمرا قريبا لوزراء الأمن العام في المقاطعات الكندية لبحث الحلول الممكنة لمواجهة ظاهرة إنجذاب الشباب إلى الإلتحاق بالجماعات الجهادية.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *