الرئيسية / أخبار عالمية / جهود أممية لتوحيد الجزيرة القبرصية

جهود أممية لتوحيد الجزيرة القبرصية

تواصلت اليوم الجمعة محادثات السلام بين الرئيس القبرصي التركي والرئيس القبرصي اليوناني برعاية أممية تهدف إلى إعادة توحيد الجزيرة القبرصية وسط تفاؤل كبير بتحقيق نتائج ملموسة تهدف لإعادة توحيد الجزيرة القبرصية.

وعقدت هذه المحادثات بين “مصطفى أكينجي” رئيس جمهورية شمال قبرص التركية و “نيكوس أناستاسياديس” رئيس قبرص اليونانية بحضور “أسبن بارث إيدي” المبعوث الخاص للأمم المتحدة في مجمع الأمم المتحدة بمطار “نيقوسيا” الواقع في المنطقة العازلة بين شطري الجزيرة القبرصية.

وأعرب “أناستاسياديس” رئيس قبرص اليومانية قبل الإجتماع عن تفاؤله بنجاح المحادثات، فيما أعلن المبعوث الخاص للأمم المتحدة بعد إنتهاء المحادثات عن إتفاق رئيسي شطري الجزيرة على عقد جولتي مفاوضات كل شهر لإضفاء أجواء من التفاؤل مشيرا إلى عقد جولة جديدة من المفاوضات في يوم 28 من مايو الجاري.

وصدر بيان عن مكتب الأمين العام للأمم المتحدة “بان كي مون” رحب فيه بالإستئناف الكامل للمحادثات الرامية إلى إعادة توحيد الجزيرة القبرصية ، مثنيا على قرار زعيمي شطري الجزيرة بالمضي في بدء المحادثات، داعيا لتحقيق نتائج ملموسة في ملف توحيد الجزيرة التي ترمي في صالح القبارصة الأتراك واليوتانيين على حد سواء.

وكان القبارصة اليونانيون قد رفضوا مبادرة الأمم المتحدة التي قدمها الأمين العام السابق للأمم المتحدة كوفي عنان عام 2004 والتي تهدف إلى لم الشمل القبرصي.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *