الرئيسية / أخبار عالمية / وزير الخارجية الإيراني ينفي الاتهامات الموجهة إلى بلاده بالوقوف وراء هجمات أرامكو
وزير الخارجية الإيراني ينفي الاتهامات الموجهة إلى بلاده بالوقوف وراء هجمات أرامكو

وزير الخارجية الإيراني ينفي الاتهامات الموجهة إلى بلاده بالوقوف وراء هجمات أرامكو

أعلن وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، أمس الأحد، الثاني والعشرين من سبتمبر / أيلول، نفي بلاده للاتهامات الموجهة لها حول تنفيذ هجمات باستخدام صواريخ كروز ضد منشآت النفط التابعة لشركة أرامكو داخل المملكة العربية السعودية.

وجاء نفي وزير الخارجية الإيراني، خلال المقابلة التي أجراها مع شبكة سي بي إس الأمريكية.

واكد وزير الخارجية الإيراني عدم اعتراف بلاده بنتائج أي تحقيقات تقوم بها منظمة الأمم المتحدة، مرجعا ذلك لعدم إبلاغ السلطات الإيرانية بشكل رسمي بتلك التحقيقات، وعدم معرفة الأسس التي تعتمد عليها عمليات التحقيق.

وأشار وزير الخارجية الإيراني، إلى أنه سيتم مناقشة قضية تلك الهجمات مع منظمة الأمم المتحدة، مشددا على ثقة النظام الإيراني بأن نتائج أي تحقيق نزيه ستقوم به منظمة الأمم المتحدة، سيؤكد على عدم وقوف طهران وراء هذا الهجوم.

وكان وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، قد وصف نظيره الإيراني خلال حديثه لبرنامج Face The Nation، المذاع على قناة شي بي إس نيوز، بأنه لا يعبر عن السياسة الخارجية الحقيقية للنظام الإيراني.

وجاءت تصريحات وزير الخارجية الأمريكي في معرض رده على تساؤلات حول نفي وزير الخارجية الإيراني للاتهامات بوقوف بلاده وراء الهجمات التي استهدفت المملكة العربية السعودية، وحول ما إذا كانت الولايات المتحدة الامريكية تمتلك الأدلة لبيان كذب وزير الخارجية الإيراني.

وقال وزير الخارجية الأمريكي “نعم لدينا.. فهناك أدلة كافية تثبت أن الهجوم تم بأنظمة تم تصنيعها داخل إيران.. ولا أعلم لماذا ينصت أي أحد لوزير الخارجية الإيراني؟ ليس لديه (ظريف) أي علاقة بالسياسة الخارجية الإيرانية.. لقد كذب لعقود ثم استقال.. الأمر حتى لا يستحق الرد عليه..”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *