الرئيسية / أخبار عالمية / الإرهاب العنصري يصيب المساجد في فرنسا

الإرهاب العنصري يصيب المساجد في فرنسا

المساجد في فرنسا أصبحت هدفا للعنصريين المتشددين ضد الإسلام ، فقد قام مجهولان أمس بمحاولة إحراق أحد المساجد بمدينة “ماكون” الفرنسية وتمكنت فرق الإنقاذ من السيطرة على الحريق قبل إتساعه، وتسبب الحريق في تلف الجدار والنوافذ الخاصة بالمسجد وتعهدت الشرطة الفرنسية بضبط الجناة في اسرع وقت ممكن.

وصرح رئيس الجمعية التركية بمدينة ماكون الفرنسية “إسماعيل سيرين” عن حزنه الشديد وإدانته لمثل هذه الأفعال التي طالت أحد المساجد بالمدينة والذي يقصده أغلبية تركية للصلاة فيه، وأبدى تعجبه من الأسباب التي دفعت إلى ذلك في ظل وجود علاقات جيدة تربط المسلمين بجميع الطوائف في هذه المدينة.

وكان المرصد الوطني لمكافحة “الإسلاموفوبيا”بفرنسا قد أصدر بيانا في الأسبوع الماضي أعلنوا فيه عن رصدهم للأعمال العدائية ضد المسلمين والتي سجلت ازديادا ملحوظا في الربع الأول من هذا العام مقارنة بالعام الماضي حيث بلغت الأعمال العدائية خلال الأشهر الثلاث الأولى من هذا العام حوالي 222 عمل عدائي مقابل 37 عملا عدائيا خلال 2014، حيث زادت وتيرة هذه الأعمال العدائية ضد المسلمين بفرنسا منذ حادث الإعتداء على مجلة شارلي إبدو مطلع هذا العام.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *