الرئيسية / أخبار عالمية / إحتجاجات السود تجبر بالتيمور الأمريكية على إعلان حظر التجوال

إحتجاجات السود تجبر بالتيمور الأمريكية على إعلان حظر التجوال

أدت أعمال العنف في مدينة بالتيمور الأمريكية إلى إعلان حالة الطوارئ وفرض حظر التجوال في المدينة، وتأتي أعمال العنف نتيجة الإحتجاجات التي تشهدها المدينة إعتراضا على قتل شاب اسود على يد قوات الشرطة الأمريكية.

وأعلنت “ستيفاني رولينغز” رئيسة بلدبة بالتيمور فرض حظر التجول بالمدينة من الساعة العاشرة مساء حتي الخامسة فجرا حسب التوقيت المحلي لمدينة بالتيمور، من جهة أخرى أمر حاكم ولاية ميريلاند الأمريكية بوضع قوات الحرس الوطني في حالة الإستعداد القصوى وإرسال تعزيزات من الجنود إلى بالتيمور.

وإندلعت الإحتجاجات التي تشهدها بالتيمور عقب وفاة أحد الشباب السود ويدعى “فريدي غراي” على يد قوات الشرطة أثناء إحتجازه في 19 من شهر إبريل الجاري، وتخللت هذه الإتجاجات أعمال عنف أدت إلى إصابة عدد من رجال الشرطة الأمريكية وحرق بعض البنايات وأعمال سرقة ونهب للممتلكات، وقامت الشرطة بإعتقال عدد من مثيري الشغب المشاركين بالإحتجاجات وطلبت من عائلات الأطفال المشركين بالإحتجاجات إصطحاب أبناهم إلى البيت.

من جهة أخرى أعلنت وزارة العدل الأمريكية إدانتها لأحداث العنف التي أدت إلى تدمير الممتلكات وإلحاق الأذى بأفراد الشرطة وأبدت إستعدادها لتقديم أي مساعدة مطلوبة لإعادة الهدوء إلى بالتيمور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *