الرئيسية / رياضة / إستقالة جوزيف بلاتر من رئاسة الفيفا بعد أيام معدودة من إنتخابه

إستقالة جوزيف بلاتر من رئاسة الفيفا بعد أيام معدودة من إنتخابه

قام رئيس الإتحاد الدولي لكرة القدم جوزيف بلاتر بتقديم إستقالته و دعا إلى عقد إنتخابات جديدة لتعيين رئيس جديد و ذلك على خلفية موجات التهم بالفساد طالت شخصيات كبيرة بالفيفا.

و قد صرح بلاتر خلال لقاء صحفي عقده في زوريخ السويسرية أنه رغم إنتخابه لم يكن لديه مساندة مطلقة من عائلة كرة القدم العالمية.

كما أضاف أن الإتحاد الدولي لكرة القدم كان يمثل جميع حياته و أنه مشاغله الأهم تمحورت حول الفيفا و لعبة كرة القدم العالمية مشيرا أنه ستتم الدعوة لجلسة إستثنائية يتم من خلالها إجراء إنتخابات جديدة تفضي لإختيار رئيس جديد لهذا الهيكل الدولي.

كما أشار بلاتر أنه سيواصل قيامه بمهامه حتى عقد الجلسة الإستثنائية المزمع إنجازها في العاصمة المكسيكية نيو مكسيكو في شهر مايو من العام القادم و قد واصل الحديث بكونه سيكون متحررا نوعا و سيعمل على المساعدة في القيام بإصلاحات كبيرة لإحداث تغيرات جذرية تحتاجها الفيفا أكثر من أي وقت مضى.

و تجدر الإشارة أن قرار إستقالة جوزيف بلاتر يأتي بعد ستة أيام من قيام السلطات السويسرية بناء على إنابة عدلية من القضاء الأمريكي ، بإقتحام أحد فنادق زويريخ و إلقاء القبض على سبعة أعضاء بالفيفا بطلب من القضاء الأمريكي و ذلك على خلفية إتهامات كبيرة تصل قيمتها إلى حوالي 150 مليون دولار أمريكي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *