الرئيسية / منوعات / مطالبات أمريكية وحقوقية لدول العالم للمساعدة في عمليات إنقاذ مسلمي الروهينجا

مطالبات أمريكية وحقوقية لدول العالم للمساعدة في عمليات إنقاذ مسلمي الروهينجا

تبنت الولايات المتحدة الأمريكية دعوات لدول العالم لبذل جهود دولية لمساعدة مهاجري الأقلية المسلمة في بورما وإنقاذ العالقين منهم في بحار جنوب شرق آسيا، كما دعت هيئات ومنظمات حقوقية في ماليزيا إلى قطع العلاقات بين ماليزيا و بورما بسبب الإضطهاد المنظم والمستمر بحق مسلمي الروهينجا.

ودعت “ماري هارف” المتحدثة الرسمية باسم الخارجية الأمريكية دول العالم للمساهمة وبذل الجهود الرامية إلى إنقاذ مسلمي الروهينجا، كما دعت دول منطقة جنوب شرق آسيا للمشاركة في القمة التي دعت إليها تايلاند لإيجاد حلول لهذه المشكلة والمقرر عقدة في العاصمة التايلاندية بانكوك يوم 29 من شهر مايو الجاري.

وأشارت هارف إلى ترحيب واشنطن بالقرارات الصادرة عن وزراء خارجية ماليزيا وأندونيسيا وتايلاند أمس، والمتعلق بسماح ماليزيا وأندونيسيا إستضافة 7000 من المهاجرين العالقين في البحر لمدة عام واحد، يتم بعدها نقل المهاجرين إلى دول أخرى.

وأعربت هارف عن قلق الولايات المتحدة الأمريكية من الإضطهاد الممارس من قبل السلطات البورمية والتمييز العرقي والديني بحق الأقلية المسلمة في بورما.

من جهة أخرى نظمت منظمات وهيئات حقوقية ماليزية مظاهرتان أمام سفارة بورما بالعاصمة الماليزية “كوالالمبور” وطالبت الحكومة تاماليزية بقطع العلاقات مع بورما.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *