الرئيسية / أخبار عالمية / حكم إعدام مرسي يزيح السيسي من مقابلة رئيس البرلمان الألماني

حكم إعدام مرسي يزيح السيسي من مقابلة رئيس البرلمان الألماني

أعلن “نوربرت لامرت” رئيس البرلمان الألماني في بيان صادر عن البرلمان الألماني عن إلغاء لقائه بالرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الفائز بالإنتخابات عقب الإنقلاب العسكري الذي قام به ضد الرئيس المنتخب الدكتور “محمد مرسي” خلال الزيارة المرتقبة للسيسي إلى ألمانيا.

وأضاف البيان أن البرلمان الألماني بعث برسالة إلى السفارة المصرية في برلين تتضمن إلغاء اللقاء الذي كان مقررا بين رئيس البرلمان الألماني وبين السيسي بسبب الإنتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان في مصر وكذلك بسبب حكم الإعدام الصادر بحق الرئيس محمد مرسي السبت الماضي.

وشمل البيان إتهامات للسلطات المصرية بإعتقال المعارضين للنظام بدون إتهامات واضحة من بينهم الدكتور “سعد الكتاتني” رئيس أول برلمان منتخب عقب ثورة الخامس والعشرون من يناير وإصدار أحكام إعدام بالجملة دون ضمان محاكمات شفافة ونزيهة، وأشار البيان إلى تقاعس السلطات المصرية في إجراء الإنتخابات البرلمانية منذ فترة طويلة.

وانتهي البيان بوصف الأحداث والأوضاع الداخلية في مصر لا تساهم في تعزيز السلام والسلم المجتمعي والحياة الديمقراطية، لذلك يرى لامرت أنه لا توجد ضرورة لمقابلة السيسي.

وكانت رئيسة المجلس الثوري المصري الدكتورة “مها عزام” بعثت رسالة للسلطات الألمانية تطالب بإلغاء الزيارة المقررة للسفاح الإنقلابي عبد الفتاح السيسي،على حد وصفها، بسبب الإنتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان في مصر والقيام بإنقلاب عسكري على الرئيس المنتخب للإستيلاء على السلطة مستخدما القوة العسكرية وسيطرته على القضاء في قتل آلاف الضحايا وإصدار أحكام إعدام بالجملة بحق المعارضين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *