الرئيسية / صحة / فوائد وأضرار المشروبات التي اعتدنا تناولها يومياً

فوائد وأضرار المشروبات التي اعتدنا تناولها يومياً

لا يمر علينا اليوم دون تناول العديد من المشروبات سواء كانت باردة أو ساخنة، وأغلبنا يتفق على عشقه لبعض المشروبات الشائعه في العالم كالشاي والقهوة، دعونا نتعرف على فوائد وأضرار المشروبات التي اعتدنا شربها يومياً حيث أن لكل شئ فائدة وضرر ويجب أن نعلم متى تفيدنا ومتى تضرنا.

أولى هذه المشروبات هو الماء، لا تتعجبوا نعم للماء فوائد كثيرة لا حصر لها اختصرت في الآية الكريمة (وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاء كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ) الأنبياء-30، ولكن هل تسائلت يوماً بأن الماء له أضرار؟ بالطبع لا يمكننا ان نجزم أن للماء أضرار بل تكاد تنعدم تماماً، وربما الضرر الوحيد المرتبط بالماء هي طريقة شربه فمن الخطأ تناوله في جرعه واحدة ومن الخطأ أيضاً الوقوف أثناء الشرب فقد أثبت العلماء أن السنة النبوية في الجلوس وقت الشرب لها فائدة طبية وهي الحماية من تصلب الشرايين وحدوث قرحة في المعدة.

ثاني المشروبات المنتشرة جداً والمتفق عليها عالمياً وهي الشاي والقهوة، ونجد عديد من الآراء حول أن لها فوائد وآراء أخرى تفيد بضررها؛ في كلا الحالتين هي لها فوائد ولها أضرار فمن فوائدها أن بها مضادات للأكسدة ولكن من ضررها أنها تمنع امتصاص الحديد في الجسم وخاصة عند تناولها بعد الطعام مباشرة كما أن الإفراط بهما يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم؛ ولا يمانع الأطباء في منح كوبين يومياً من احدهما وعدم الإفراط فيهما.

من المشروبات الشائعة أيضاً وهي المشروبات العشبية كالنعناع والينسون والحلبة وجميعها تغلب فوائدها أضرارها فمثلا النعناع يعتبر مهدئ للأعصاب، اليانسون ملطف للمعدة والأمعاء، وكل نوع يعتبر صيدلية مستقلة في علاج الأمراض ولكن بعض الأعشاب تكون لها خطورة على بعض المرضى فمثلا مشروب القرفة يعتبر خطيرا على الحامل لأنه يؤدي لسيولة في الدم وهذا قد يحدث إجهاض لذلك علينا أن نستشير خبراء التغذية في المفيد والممنوع لصحتنا.

 آخر المشروبات شيوعاً وهي المشروبات الغازية وحتى الآن لم يجد الأطباء فوائد لها بل جميعهم أجمع على ضررها لأنها مشبعة بالسكريات والكافيين والمواد الحافظة والنكهات والألوان الاصطناعية وفي هذا ضرر على الصحة، ولكن ينصح بعض الأطباء بتناول شراب الشعير لأن به فوائد مثل المساعده على هضم الطعام  وتنقية الكلى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *