الرئيسية / أخبار عالمية / “إيغاد” تتهم “سلفا كير” بإرتكاب جرائم بحق المدنيين في جنوب السودان

“إيغاد” تتهم “سلفا كير” بإرتكاب جرائم بحق المدنيين في جنوب السودان

قامت “إيغاد”  بتوجيه أصابع الإتهام إلى جيش جنوب السودان بقيادة “سلفا كير” رئيس جنوب السودان بإرتكاب أعمال عنف مرعبة وغير مبررة تجاه المدنيين خلال النزاع المسلح بينه وبين أنصار نائبه السابق “رياك ماشار” والتي تتضمن تدمير قرى بأكملها وإنتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان والتي أدت إلى إنقطاع المساعدات عن نصف مليون شخص.

و”إيغاد” هي السلطة الحكومية للتنمية في شرق أفريقيا والتي تضم في عضويتها ثماني دول في شرق أفريقيا وتقوم بجهود الوساطة بين المتمردين والحكومة في دولة جنوب السودان.

وأعلنت “إيغاد” في تقريرها عن وجود صدمة حقيقية من أعمال العنف الممنهجة التي يمارسها الجيش في جنوب السودان ضد المدنيين والتي إتسعت خارج ولاية الوحدة لتضم ولايتي أعالي النيل وجونقلي.

على الجانب الآخر رفض “فيليب أغير” المتحدث باسم جيش جنوب السودان هذه الإتهامات مضيفا أن الجيش يقاتل في حالة الدفاع عن النفس وأن عقيدة الجيش القتالية لا تسمح له بمهاجمة المدنيين العزل أو حرق وتدمير القرى.

ويأتي هذا التقرير الصادر عن “إيغاد” عقب تصريح “نكوساوانا دلاميني” رئيسة مفوضية الإتحاد الأفريقي في وقت سابق هذا الأسبوع وصفت فيه الأوضاع في جنوب السودان بالكارثية وفقدان أعداد كبيرة جدا من الضحايا المدنيين وسط أوضاع معيشية صعبة للغاية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *