الرئيسية / أخبار عالمية / النتائج الأولية للإنتخابات العامة البريطانية تجبر زعيم حزب العمال على الإستقالة

النتائج الأولية للإنتخابات العامة البريطانية تجبر زعيم حزب العمال على الإستقالة

في تطور سريع للإنتخابات العامة البريطانية قدم “إيد ميليباند” زعيم حزب العمال المعارض إستقالته  من رئاسة الحزب المعارض الأكبر في بريطانيا على إثر النتائج الأولية للإنتخابات العامة في بريطانيا والتي أظهرت فوز حزب المحافظين بزعامة “ديفيد كاميرون” رئيس الوزراء البريطاني الحالي.

وكانت إستطلاعات الرأي قد أظهرت تقارب شديد بين حزب المحافظين وحزب العمال وحصول حزب العمال علي نتيجه تمكنه من المنافسة علي الحكم في بريطانيا، لكن الرياح جاءت بما لا تشتهي السفن، حيث أسفرت النتائج الأولية للإنتخابات العامة في بريطانيا هزيمة ساحقة لحزب العمال على أيدي حزب المحافظين.

وخلال إجتماع لحزب العمال اليوم الجمعة صرح “ميليباند” بأن بريطانيا تحتاج إلى حزب عمال قوي له القدرة على إعادة بناء نفسه وتنظيم صفوفه بعد الهزيمة الساحقة أمام حزب المحافظين ليتمكن من المنافسة مرة أخرى وتشكيل حكومة تدعم العمال مرة أخرى.

وأعلن ميليباند خلال كلمته عن تقديمه إستقالته من رئاسة حزب العمال موضحا أن الحزب بحاجة إلى قيادة جديدة تديره خلال الفترة القادمة، وأشار إلى قيام “هاريت هارمان” نائب رئيس الحزب بتيسير أعمال الحزب حتى إختيار زعيم جديد.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *