الرئيسية / أخبار عالمية / الخط البحري بين كوبا والولايات المتحدة يعود للعمل بعد 55 عام من التوقف

الخط البحري بين كوبا والولايات المتحدة يعود للعمل بعد 55 عام من التوقف

العبارات البحرية تعود للعمل بين كوبا وولاية فلوريد الأمريكية بعد سماح الولايات المتحدة الأمريكية بعودة الخط البحري بينها وبين كوبا بعد إنقطاع دام أكثر من 50 عاما.

وحصلت العديد من الشركات الأمريكية على تصاريح نقل عبارات من ولاية فلوريدا الأمريكية إلى هافانا.

وتأتي هذه الخطوة لتحدث تطورا نوعيا في تحسن العلاقات بين الولايات المتحدة الأمريكية وكوبا بعد مرحلة من العداء إستمرت لعقود، إلا أن هذا التطور في العلاقات لا يسمح للأمريكان للسفر إلى كوبا بصورة رسمية إلا لأغراض الزيارات العائلية والدينية أو الأنشطة التعليمية ولا يسمح لراغبي السفر إلى كوبا للأغراض السياحية.

وكان الرئيس الأمريكي “باراك أوباما” والرئيس الكوبي “راؤول كاسترو” قد أعلنا في ديسمبر من العام الماضي بدء مرحلة جديدة من العلاقات الجيدة بين الولايات المتحدة الأمريكية وكوبا.

وتدهورت العلاقات بين الولايات المتحدة الأمريكية وكوبا عقب قيام الثورة الكوبية عام 1959، وفرضت على إثرها الولايات المتحدة الأمريكية حصارا إقتصاديا على كوبا منذ عام 1960، ويتولى التمثيل الدبلوماسي للولايات المتحدة الأمريكية في كوبا “دائرة المصالح الأمريكية في هافانا”

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *