الرئيسية / أخبار عربية / الجهاديون يُحرمون أرتداء أحذية “نايك”

الجهاديون يُحرمون أرتداء أحذية “نايك”

تحت عنوان “الرقة تذبح في صمت”، وزعت منشورات على تجار الرقة في شهر أبريل لحثهم على عدم أرتداء ملابس مُعينة وعدم بيعها للشباب لأنها تحمل عليها رموزً وشعارات للكفار على حد تعبيرهم، ومكتوب في هذه المنشورات جميع أنواع الملابس الممنوع تداولها وسبب منعهم لها.

ووجددت العلامة التجارية لشركة “نايك” من ضمن العلامات المُحرم أرتداء منتجاتها، وكان سببهم في ذلك أن نطق هذه الكلمة يُعبر عن العلاقة الجنسية باللغة العربية، وأن أسم هذه العلامة التجارية مستوحاه من اسم الألهة “نايكي” وهي آلهة النصر في الميثولوجيا الأغريقية.

ووجدت أيضاً علامات كثيرة أخرى لشركات تجارية عالمية مثل “Vixen” والذي قالوا ان معناه الأصلي: ” أمرأة سيئة الخُلق”، وعلامة “bad boy” ويعني الولد السئ، علامة “whore” لأنها تعني عاهرة، وكذلك الحال لعلامة “I’m a pretty bitch”وتعني أنا العاهرة الجميلة

كذلك الأمر بالنسبة لعلامة “woolen” وذلك لأن ترجمتها بالعربية صوف، وانهم يشجعون الشباب بذلك على التقرب من المذهب الصوفي الذي يحرمونه ويعتبرونه بدعة، والعلامات “Gross Croix, Crux, Vicar” والذي يعتبرها الجهاديون جميعها كلمات تعبر عن المسيحية وذات مرجع مسيحي.

والجدير بالذكر ان تنظيم الدولة الإسلامية منذ دخولة االرقةفي مارس – آذار 2013، وقد وضع قوانين حازمة تُجبر المراة على أرتداء النقاب ومنعت الرجال من التدخين. وفي تصريح خاص لقناة فرانس 24، قال شخص قريب من تنظيم الدولة الإسلامية أن هذه المنشورات وزعت في منظقتي الرقة والحسكة فقط وأنها ليس لها أي بعد رسمي الآن.

والغريب في الأمر أنه لوحظ على الكثير من الجهاديين أنهم يرتدون ملابس عليها هذه العلاماات التجارية، بل والعديد منهم أستهر بأرتدائه علامات “نايكي” للأحذية الرياضية !

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *